هكذا توفي معمر بريطاني في نفس يوم وساعة ولادته

0


توفي معمر بريطاني يوم الحادي عشر من الشهر الجاري في الـ12 ظهرا، نفس الساعة التي ولد فيها في الـ11 من أكتوبر أول قبل 103 أعوام، حسبما ذكرت صحيفة (ديلي ميرور).

وكان جيمي نيويل، الرائد في المجال المعلوماتي خلال الحرب العالمية الثانية، قد ولد في مدينة ليدز (شمالي إنجلترا) في الـ11 من أكتوبر من عام 1913 مع دقات الساعة بمنتصف نهار ذلك اليوم، وتوفي في نفس الساعة بعد أكثر من قرن من الزمان.

وقال نجل جيمي، جراهام نويل (65 عاما) “والدي كان دائما يروي لنا أنه جاء إلى العالم في منتصف النهار، بينما كانت تدق ساعة بلدية ليدز”.

وتابع “لقد توفي وهو ممسك بيدي في تمام الساعة الـ12 ، بينما كنت أتحدث على الهاتف مع ابني. قلت له إن جده توفي لتوه ونظرنا للساعة: كانت الـ12 ظهرا بالضبط”.

وأكد الابن أن “إصرار” جيمي نويل على بلوغ سن 103 أعوام كان السبب الذي جعله يعيش هذه الحياة المديدة.

وأوضح أن والده توفي بعد 16 يوما فقط من إصابته بانهيار وظائف الجسم، مؤكدا أن والده كان يمارس الرياضة كثيرا وكان في وضع صحي جيد جدا بالنسبة لعمره.

وأضاف أنهم كانوا يخططون للاحتفال بعيد ميلاد والده الـ103 في إسبانيا، إلا أن مرضه حال دون ذلك.

وتشير (ديلي ميرور) إلى ان احتمالية الوفاة في نفس اليوم ونفس الساعة التي ولد فيها شخص تبلغ تقريبا واحدة من كل 200 مليون حالة.

شارك هذا الموضوع

شارك بتعليقكـ حول هذا الموضوع :