هذه هي الحيوانات التي يعبدها البشر حول العالم Sacred animals !!

0


خلقنا الله سبحانه وتعالى لعبادته، ويقول في كتابه الكريم :”وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالإنْسَ إِلاَّ لِيَعْبُدُونِ”، لكن من البشر مَن لم يُعْمِل عقله، فاتبعوا أهواءهم وأساطيرهم الخرافية، وضلوا عن عبادة الله إلى عبادة من لا يعقل ولا يضر أو ينفع في شيء، فعبدوا الحيوانات التي سخرّها الله لخدمتهم.

ويقول الله: “أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يَسْجُدُ لَهُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَمَنْ فِي الْأَرْضِ وَالشَّمْسُ وَالْقَمَرُ وَالنُّجُومُ وَالْجِبَالُ وَالشَّجَرُ وَالدَّوَابُّ وَكَثِيرٌ مِنَ النَّاسِ وَكَثِيرٌ حَقَّ عَلَيْهِ الْعَذَابُ وَمَنْ يُهِنِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ مُكْرِمٍ إِنَّ اللَّهَ يَفْعَلُ مَا يَشَاءُ”

الأبقار

البقرة هي الحيوان الأكثر احترامًا في الهند، وهناك الكثير من القوانين في الهند تجعل ذبح البقر جريمة يعاقب عليها القانون، وفي الهندوسية يُعتبر ذبحها خطيئة. ويحظى البقر بالتكريم في الهند، فهي الأم، فتتمتع بحرية الحركة في الشوارع، ويتم تزيينها خلال المهرجانات والاحتفالات. فالإله كريشنا تجسيد لـ “فيشنو” الذي يكون برفقة البقرة.

الثعابين

للثعابين مكانة خاصة في الثقافة الهندوسية، فخلال “ناج بنشامي” عبادة الهندوس لآلهة الثعبان، فإنهم يقومون بالصلاة لها، ويقدمون الحليب الدافئ. ويتم الاحتفال بهذا المهرجان في اليوم الخامس من منتصف الشهر القمري “شرافان” وهو جزء من التقويم الهندوسي. ويُصوَّر الإله شيفا مع ثعبان ملتفًا حول رقبته، والثعبان رمز للخصوبة.

الكلاب

الكلب، وهو أفضل صديق للإنسان، أيضًا يعبده الناس خلال مهرجان “كوكور تيهار” في بعض أجزاء من نيبال، حيث يتم تقديم الأصناف اللذيذة له، ويتم تزيينها بالزهور، وحرق البخور. في الثقافة الهندوسية، الإله داتاتريا يتمثل مع أربعة كلاب.

الفيلة

الفيلة من الحيوانات التي لها مكانة سامية في الثقافة الهندوسية، فالإله الهندوسي المعبود “جانيشا” وهو ابن الإله شيفا وبارفاتي له رأس فيل! ويتم الاحتفال بهذا الإله كثيرًا خاصة في ولاية ماهاراشترا في الهند. فيتوافد الحجاج إلى المعابد للصلاة للفيلة، والتي هي رمز للحكمة والشجاعة.

الماعز

الماعز ضمن الأبراج الصينية الـ12. ويوجد في معبد الكرنك في مصر، أبو الهول على شكل كبش. كما أن الإله الإغريقي له مظهر الماعز. فالآلهة الأسطورية الإغريقية “فونس” نصف إنسان، والنصف الباقي ماعز! والإله الإغريقي “بان” إله الأسراب، والقطيع له مظهر الماعز بذيل وقرون، وأرجل ماعز!

الخيول

هاياجريفا تجسيد للإله الهندوسي فيشنا، والذي هو بوجه خيل، وهو رمز للمعرفة والحكمة. وفي الأساطير اليونانية بوسيدون من الآلهة الهامة، والتي يُقال أنها خلقت الخيل، أجمل الحيوانات في العالم، وذلك لجذب الإلهة ديميتر.

الأسود

وهي رمز للقوة والنبل في العديد من الثقافات، وفي الثقافة الهندوسية، هي تصوير للإلهة دورغا حيث يُعتبر الأسد مركبتها الخاصة. وفي الصين الأسد هو الحامي من الشرور، كما أنها تحرس المعابد. وفي مصر القديمة، الكثير من الآلهة لها رأس أسد.

القرود

معبد سوايامبوناث يقع في وادي كتمندو في نيبال، يُسمى بمعبد القرود لأنها مقدسة بالنسبة إليهم. فتقول الأسطورة بأن “بودهيستافا مانجوشيري” حين كان في طور تشكيل تلة المعبد، تحول القمل في شعره إلى قرود. هانومان إله القرد أحد أهم الشخصيات في القصة الأسطوري رامايانا.

الذئاب

فتقول الأساطير التركية بأنهم من نسل الذئاب، حتى أن الأمريكيين الأصليين قاموا بعبادة الذئاب كإله، وهي رمز للشجاعة والتحمل والذكاء والعائلة والوضوح.

العِقبان

وهي من الطيور التي تحظى بإجلال كبير عند الأمريكيين الأصليين، ويرمز العقاب إلى قوة البصر، وقوة الشفاء، والحرية لتحقيق الأحلام. وارتداء ريش العقبان يعتبر شرفًا كبيرًا في ثقافة السكان الأمريكيين الأصليين. وفي الثقافة الهندوسية فالعقاب مركبة الإله فيشنو.

لهذا كله نحمد الله على نعمة الإسلام و نسأل الله لهم الهداية ونسأله تعالى أن يثبتنا على دين الحق و يوفقنا للدعوة إليه بالتي هي أحسن.

شارك هذا الموضوع

شارك بتعليقكـ حول هذا الموضوع :