كلب كاد أن يتسبب في كارثة جوية

0

اضطرت طائرة ركاب إلى القيام بهبوط اضطراري في العاصمة الروسية موسكو بعد أن تسبب كلب صغير بإطلاق إنذار نتيجة فتحه مقصورة الأمتعة من الداخل.

وأبلغ قائد طائرة من طراز بوينغ 737، تسافر في رحلة من سان بطرسبورغ، الخدمات الأرضية بالمشكلة مع الاقتراب من العاصمة الروسية، يوم الأحد 22 يوليو.

وانطلق الإنذار عندما كانت طائرة الركاب على ارتفاع 4 آلاف متر، حيث قام الطاقم بأداء هبوط طارئ بأمان ولم يصب أحد بأذى، وفقا لما قاله مصدر في مطار Sheremetyevo، في حديث مع وكالة Interfax.

وفيما بعد، تبين أن فتح صندوق الأمتعة حدث بسبب كلب صغير تمكن من مغادرة قفصه الذي لم يكن مغلقا بإحكام. ويبدو أن الكلب المذعور استخدم أسنانه وأظافره في محاولة الهرب، دون إدراك المسافة التي تفصله عن الأرض.

يذكر أن إلكترونيات الطائرة لم تسمح للكلب بفتح بوابة مقصورة الأمتعة بشكل كامل، حيث أطلقت الإنذار بمجرد معرفة وجود خلل ما على متن الطائرة.

المصدر: RT

اترك رد