طفل اضطر للسير لمدة ساعة إلى مدرسته في البرد القارس.. شاهد ما حدث له !!

0

حظي موقف محزن تعرض له طفل صيني في الثامنة من عمره باهتمام الكثير من الأشخاص حول العالم، وجاء ذلك بعد انتشار صورة له ظهر فيها وكأن شعره قد تجمد تماماً بسبب البرودة القارسة، بشكل واسع على الإنترنت.

وأفاد تقرير نشرته صحيفة “Daily Mail- ديلي ميل” البريطانية بأن ذلك الصبي قد اضطر إلى السير مسافة تقدر بنحو 4.5 كيلو متر إلى المدرسة في صباح يوم قارس البرودة، واستغرق ذلك أكثر من ساعة.

وأضاف التقرير أن الطفل قد تحدى الطقس شديد البرودة من أجل حضور امتحان في مدرسته التي توجد في بلدة صغيرة بمقاطعة “Yunnan- يونان” الصينية، مشيراً إلى أنه تلميذ مجتهد في الصف الثالث، ويعمل والده في مدينة أخرى، في حين تركته والدته هو ووالده.

ويدعى ذلك الصبي “Wang Fuman- وانغ فومان”، وهو يعيش برفقة جدته وشقيقته الكبرى في منزل متهالك.

وأوضح مدير المدرسة أن منزل الصبي يوجد بعيداً عن المدرسة، وهو يضطر إلى السير إلى هناك يومياً، ويستغرق ذلك منه مدة تتجاوز الساعة، فضلاً عن أنه لا توجد تدفئة في الفصل الدراسي الخاص به.

 

وتابع مدير المدرسة قائلاً إن الامتحانات النهائية بالمدرسة قد بدأت مؤخراً، إلا أن درجة الحرارة قد انخفضت بشكل مفاجئ في صباح أحد الأيام، ونتيجة لذلك كان شعر الطفل مغطى تماماً بالجليد لدى وصوله للمدرسة.

وانفجر زملاء الصبي في الضحك عند رؤيته بهذا الشكل، إلا أنه تقبل الأمر بهدوء.


والجدير بالذكر أن صورة هذا الصبي أثرت في مشاعر الكثير من الرواد بعد انتشارها على الإنترنت، وأعربوا عن تقديرهم لتفاني الصغير في دراسته.

اترك رد