دول “التعاون الإسلامي” تسعى لغزو الفضاء

0

بعد قرابة نصف قرن على أولى الرحلات الاستكشافية نحو الفضاء، تبحث منظمة التعاون الإسلامي إمكانية غزو الفضاء في المستقبل القريب في إطار برنامج مشترك للدول الـ 57 الأعضاء بالمنظمة؛ بدءا بتشكيل فريق من العلماء والمهندسين ذوُوا الخبرة والرؤية اللازمة للمهمة.

وكشَفت ورقة عمل قدمتها اللجنة الدائمة للتَّعاون العلمي والتكنولوجي المعروفة اختصارا بـ “كومستيك”، عن توجهات لإنشاء برامج مشتركة بين دول المنظمة لتشجيع البحوث متعددة التخصصات في الفيزياء والرياضيات والكيمياء والبيولوجيا وتغير المناخ والأقمار الصناعية وعلم المحيطات وعلوم الأرض والابتكار التكنولوجي.

وحثَّت ورقة العمل المنجزة في إطار التحضير لأول قمة لمنظمة التعاون الإسلامي في مجال العلوم والتكنولوجيا المزمع عقدها في الربع الأخير من العام الجاري بالعاصمة الباكستانية إسلام أباد، الدول الأعضاء في المنظمة، على تصميم وإطلاق أقمار صناعية صغيرة للاستشعار عن بعد أو تقدير المحاصيل وإدارة الكوارث والإنقاذ في البحر والتنبؤ بالطقس.

كما أوصَت اللجنة العلمية التابعة للمنظمة، باستخدام ذات الأقمار في تجارب متعلقة ببلازما الفضاء والجسيمات المؤينة والنيازك الصغيرة وتحول الأقطاب المغناطيسية والتحقق من صحة بيانات الاتصالات والتجارب البيولوجية وتجربة المواد في ظل ظروف الفضاء، إضافة إلى رسم خرائط الموارد وخرائط المحيطات والبحار حول سواحل بلدان المنظمة، أو إرسال فرق مشتركة إلى القارة القطبية الجنوبية.

وترى “كومستيك” أن مشاركة العديد من البلدان في تصميم وتنفيذ وتشغيل برامج جماعية يقلل من الأعباء المالية على الدول، ويؤدي إلى تعاون أفضل وبناء قدرات جماعية تمثل رؤية جميع البلدان الأعضاء في “التعاون الإسلامي”.

شارك هذا الموضوع

شارك بتعليقكـ حول هذا الموضوع :